حيزية

حيزية
1997

 حيزية هي بطلة قصة حب واقعية جرت أحداثها في أواسط القرن الماضي بين منطقة سيدي خالد الصحراوية جنوب بسكرة "تبعد عن الجزائر بـ500 كلم شرقا" ومنطقة بازر صخرة القريبة من سطيف "تبعد عن الجزائر بـ300كلم شرقا". هي حيزية بوعكاز والدها هو أحمد بن الباي أحد أعيان عرش الذواودة بسيدي خالد، جمعتها علاقة عاطفية بابن عمها سعيّد ولكن ذلك لم يكن سهلا فقد اصطدمت هذه العلاقة بأعراف القبيلة لأنها تعد ضربا من  الطعن في الشرف والخدش في الحياء وهو ما دفع بوالد حيزية إلى الحيلولة دون تواصل هذا الحب الصادق والرحيل بابنته إلى التل حتى لاتلحقه ألسنة الناس بالغمز والأذى.

انكسرت العلاقة بين حيزية وسعيد في أوج التناغم والإنسجام بينهما وكانت الصدمة قوية حين ماتت حيزية من شدة الحسرة والغم ولم يجد سعيد سوى الشاعر البدوي الكبير محمد بن قيطون يطفئ حرقته ويطلب منه تخليد الراحلة حيزية في قصيدة تجمع بين الرثاء والوصف وهي القصيدة التي تتداولها الأجيال وترددها الألسنة وتلهج بها حناجر الفنانين والمطربين والتي مطلعها "عزوني يا ملاح  في رايس البنات/ سكنت تحت اللحود ناري مقديه" ولدت حيزية عام 1852 وتوفيت عام 1875 عن عمر 23 سنة كان والدها أحد أعيان قبيلته وذا مكانة ونفوذ، أما ابن عمها سعيد فقد نشأ يتيما وورث عن جده مالا كثيرا وكفله عمه أحمد بن الباي، وقضى سعيّد  آخر أيامه معتكفا في خيمة بعيدا عن الناس وفاء للراحلة حيزية.

لماذا حيزية؟ فكرة هذا العمل الفني التراثي الذي أنجز في شكل أوبيريت غنائية تجمع بين الأداء المسرحي والتعبيري والغنائي تولدت من الرغبة الواعية والملحة  في إعادة بعث التراث الوطني في أشكال حداثية أصيلة تستمد قوتها وإبداعها من عبقرية الشعب الجزائري وذاكرته الزاخرة بالمواقف والبطولات والتضحيات. كما أن عملية إنجاز "أوبيريت حيزية" تدخل ضمن مشروع إنجاز سلسلة من الأعمال الفنية التراثية الخالدة. وإذا كان للغرب "روميو وجوليت" فإن لنا "حيزية" وكفى.

Share this
 

أن يكتب عزالدين ميهوبي عام

أن يكتب عزالدين ميهوبي عام 1997 أوبريت حيزية هو ابداع جديد لكن حيزية ولدت 1855 وتوفيت 1878 على عكس ما كتبه صاحب الأوبيريت فما هو الصحيح. الملاحظة الثانية هي: أول من أدخل حيزية في الشعر العربي الحديث هو الشاعر الفلسطيني الشهير عزالدين المناصرة في قصيدته: حيزية عاشقة من رذاذ الواحات 1986. وهي منشورة في ديوانه حيزية الصادر في طبعته الرابعة عن دار بهاء الدين بقسنطينة 2009. ثلاثة أعمال أدبية عظيمة.

شكرا للدين يعرفون تاريخ حيزية

شكرا للدين يعرفون تاريخ حيزية

علِّق

محتويات هذا الحقل سرية ولن تظهر للآخرين.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <img> <h2> <h1 classe="title"> <div> <p class="rtejustify">
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • يمكن إضافة صور لهذه الرسالة.
  • Image links with 'rel="lightbox"' in the <a> tag will appear in a Lightbox when clicked on.

معلومات أكثر عن خيارات التنسيق

CAPTCHA
هذا السؤال هو للحماية من الرسائل المزعجة (SPAM)
Image CAPTCHA
Enter the characters shown in the image.