التوابيت

التوابيت
2003

أحيانا نكون شهودا على التاريخ رغم أنوفنا. وقد يأخذ النسيان منا ما يترك فراغات في جسم التاريخ. ومثل الملايين من الجزائريين الذين عاشوا سنوات الدم والموت والخوف والصمت أحيانا، شاهدت ما لا ينسى، فرأيت أن أدوّن هذا في عمل أدبي، فيه شيء من الرواية، والتاريخ والصحافة والشعر.. واخترت له اسما لا يحتاج إلى اجتهاد لنفهمه أو نبحث له عن تأويل "التوابيت"، وليس فينا من لم يمر أمامه تابوت، أو يصلي الجنازة على عزيز سرقته رصاصات ليست عمياء.. التوابيت شهادة ضدّ النسيان، كتبت في 2002 ونشرت بعد عام من كتابتها، خوفا من أن يلفها النسيان فلا تصدر. أدرجها الكاتب شارف مزاري ضمن أدب المحنة، وأما الناقد جابر عصفور فكتب عن التوابيت قائلا "..أعترف بأن كتاب عزالدين ميهوبي أرهقني، فلا يمكن أن يحتمل الكائن - بلا رَهَق - كل هذا الحديث عن الموت والاغتيالات والمجازر التي لم تتوقف على صفحات الكتاب الذي تحوّل إلى وثيقة دامية، دامغة، تبقي في وعي الأجيال للعظة والعبرة، وتغدو درساً قاسياً وتحذيراً مخيفاً من فتح الأبواب للعوامل المؤدية إلى التطرف الديني الذي يفرخ الإرهاب والتنبيه إلى الصلة التي تجمع بين تولده وتصاعده في تراكم أسبابه المقترنة بالأخطاء السياسية وتزايد المظالم الاجتماعية وتكاثف الإظلام الفكري".

تم استثمار النص سينمائيا من خلال سيناريو مشترك بعنوان "رماد الياسمين" بين المؤلف والمخرج السينمائي سعيد ولد خليفة.

Share this
 

لم أحجبها ولكنها ستنشر في

لم أحجبها ولكنها ستنشر في طبعة ثانية بحول الله قبل نهاية السنة

علِّق

محتويات هذا الحقل سرية ولن تظهر للآخرين.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <img> <h2> <h1 classe="title"> <div> <p class="rtejustify">
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • يمكن إضافة صور لهذه الرسالة.
  • Image links with 'rel="lightbox"' in the <a> tag will appear in a Lightbox when clicked on.

معلومات أكثر عن خيارات التنسيق

CAPTCHA
هذا السؤال هو للحماية من الرسائل المزعجة (SPAM)
Image CAPTCHA
Enter the characters shown in the image.